عزّ الدّين سعيدان: قرارات قيس سعيّد قادرة على إنقاذ تونس

 قال الخبير الاقتصادي عزّ الدين سعيدان اليوم الاثنين 26 جويلية 2021 إن قرارات رئيس الجمهورية أمس تعتبر تغييرا كبيرا جدّا يُنظر له بعين إيجابية لأن تونس كانت في مأزق حقيقي على جميع النواحي، الاقتصادية، الاجتماعية، السياسية والصحية.

وأضاف سعيدان في تصريح لجوهرة أنّ هذه القرارات ربما تشكّل بداية الانفراج وبداية الحل ّ، لأن الهمّ الأساسي للشركاء الأجانب والمانحين الدوليين هو أن يكون هناك استقرار في البلاد ورجوع إلى التنمية.

سعيدان اعتبر أنّ ما ستؤول إليه الأمور في الساعات والأيام القادمة سيحدّد موقف المانحين الدوليين، وخاصة صندوق النّقد الدولي.

 وأضاف عزّ الدّين سعيدان أن تونس كانت في وضع سياسي حرج جدا وتسير بنصف حكومة أو أقل، والحكومة القائمة لم تكن قادرة أن تؤكد لصندوق النقد الدولي أن هناك فعلا حكومة بإمكانها تنفيذ الإصلاحات التي تقدمت بها.

كما أشار إلى أنه إذا سارت الأمور بطريقة سلمية سيتغير وضع تونس بالنسبة للدول الصديقة والشقيقة والجهات المانحة، وربما تكون القرارات التي اتخذها رئيس الجمهورية هي التي ستضع تونس على سكة الإصلاح وسكة الإنقاذ – حسب رأيه.