غامض في صفاقس: العثور على امرأة وابنها جثتين تسبحان في الدماء…والفاعل مجهول!

صرّح القاضي مراد التركي، الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس، مساء اليوم الاثنين أنّه تمّ إعلام النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية صفاقس 1 في حدود السّاعة الخامسة من مساء اليوم بالعثور على جثتي امرأة وابنها البالغ من العمر16 سنة، مضيفا أنّ الشبهات تحوم حول إقدام طليق المرأة، الذي يجري البحث عنه حاليا، على قتل الضّحيتين.
القاضي مراد التركي، الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس، أكّد فتح بحث تحقيقيّ ضدّ طليق المرأة وكلّ من عسى أن تكشف عنه الأبحاث من أجل قتل نفسين بشريتين عمدا مع سابقية الإضمار، وفق الفصلين 201 و202 من المجلّة الجزائية.
نفس المصدر أضاف أنّ قاضي التّحقيق الأوّل بالمحكمة الابتدائية صفاقس 1 تكفّل بالموضوع بعد معاينة الجثّتين على عين المكان رفقة ممثّل النيابة العمومية بنفس المحكمة، مشيرا إلى أنّ البحث جار حاليّا من أجل القبض على الجاني. كما أكّد إيداع الجثّتين بقسم الطبّ الشّرعي بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاقس للتّشريح وتحديد أسباب الوفاة وتاريخها وساعتها.
القاضي مراد التركي، الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس، أشار إلى أنّ هناك شبهة تشير مبدئيّا إلى تورّط طليق الضّحية في الجريمة. وختم قائلا إنّه تمّ بحث فتح تحقيقي كذلك ضدّ من ستكشف عنه الأبحاث.