غرفة أصحاب المقاهي: حكموا علينا بالإعدام!

أكد صدري بن عزوز نائب رئيس الغرفة الوطنية لأصحاب المقاهي اليوم الخميس أنّ 2000 مقهى أغلقت أبوابها وأفلست نهائيا، وأضاف أن 80 بالمائة من المقاهي والمطاعم أصبحت على مشارف الإفلاس.
بن عزوز شدّد في تصريح إذاعي على صعوبة الوضع الذي يعيشه هذا القطاع الذي تضرر كثيرا من جائحة كورونا. وأضاف قائلا: ”العباد معادش تصبر والقرارات الأخيرة التي أعلنتها الحكومة لمجابهة فيروس كورونا هي حكم بالإعدام على القطاع!” وفق تعبيره.
صدري بن عزوز نائب رئيس الغرفة الوطنية لأصحاب المقاهي أشار إلى أنّ هذا القطاع يشغّل 250 ألف عامل ويؤمّن قوت 250 ألف عائلة”.
ودعا بن عزوز رئيس الحكومة هشام المشيشي إلى منح رخص استثنائية لمن يرغب في فتح محلّه نهارا خلال شهر رمضان في ظلّ تعذّر فتح المقاهي ليلا.
كما طالب بإعفاء أصحاب المقاهي والمطاعم من دفع معلوم الضمان الاجتماعي للدّولة حتى يُمنح هذا المعلوم للعملة، معتبرا أن المقاهي والمطاعم ستفلس في شهر رمضان إذا لم توجد حلول بديلة لهذا الوضع الكارثي وفق قوله.