فيصل التبيني يكشف ملابسات سجنه…ويوجه رسالة خاصة

نفى النائب فيصل التبيني اليوم الخميس أن يكون رئيس الجمهورية على علاقة بمسألة دخوله السجن.
وأوضح التبيني أن القضيّة التي دخل من أجلها السجن تعود للفترة النيابية الفارطة 2014-2019 وقبل أن يصبح قيس سعيّد رئيسا، مضيفا أن تمتعه بالحصانة سابقا حال دون مثوله أمام المحكمة.
وأشار التبيني إلى أن خلافا مع وكيل الجمهورية وراء القضية وتابع أنه سيستأنف الحكم الصادر ضده أمس بـ 8 أشهر سجنا مع إيقاف التنفيذ.
وفي سياق متصل توجه التبيني في تصريح لجوهرة بالشكر للسجون التي سجن فيها وقال: في ظرف أقل من شهرين دخلت 4 سجون بينها سجن السرس، مردفا بالقول: “أشكر كل السجون التي دخلتها”، مثمنا حسن المعاملة التي تلقاها من قبل أعوان السجون.