قفصة: متى تنتهي أشغال بناء مقر القباضة المالية بالقطــار؟

موجة من السخط والغضب تسود أوساط المجتمع المدني بمدينة القطار بولاية قفصة بسبب تأخر انتهاء أشغال بناء مقرّ القباضة المالية عن موعدها المحدد وتواصلها بخطى سلحفاتية، مع العلم وأن المجلس البلدي بمدينة القطار، أفرد مكتبين بمقرّ إدارة بلدية المكان لهاته المؤسسة المالية لتقديم خدماتها لمستحقيها بكل من مدينتي ” القطار وبلخير ” ورغم الكمّ الهائل من الصعوبات المعترضة سواء ما هو متعلق بضيق الفضاء وقلة التجهيزات وضعف آداء المنظومة الإعلامية التي تتقاسمها مع البلدية ، الاّ أن الرسالة تتواصل بفضل جهود وعزيمة إطاراتها وموظفيها وعملتها لتقديم الخدمات المستوجبة للمواطن وتذليل مختلف العقبات…
وأمام هذا وذاك ارتأينا الإتصال رأسا بالسيّد ” صالح سعداوي” قابض المالية بالمنطقة والذي وللحق يقال لاحظنا أكثر من مرة انه قريب من المواطن في قضاء حاجياته وتذليل مختلف عقباته وحل اشكالاته متسائلين بكل تفهم ومسؤولية عن أسباب ومسببات هذا التأخير اللاّمنتظر في ما سبق ذكره فكان كما العادة مرحبا ومتفهما ليدلي لنا بأنه وكما هو معلوم وبعد تعرض القباضة المالية بالقطار إلى الحرق والتخريب في أكثر من مناسبة بعد ثورة 2011 ، تقررّ تشييد مقرّ رسمي جديد انطلقت أشغاله في 30 سبتمبر 2018 على أن تنتهي في 30 سبتمبر 2019 ، لكن ها أنكم ترون أن الأشغال تتحرك حينا وتقف أحيانا من قبل القائمين على بنائها رغم التزام وزارتنا بتوفير كل المتطلبات وتهيئة الأرضية على مختلف الواجهات ورغم تنبيهها أكثر من مرة ولفت النظر إلاّ أن دار لقمان ظلت على حالها ، ولا بدّ اليوم للأطراف المسؤولة (المقاول) عن قرب التدخل العاجل لوضع حدّ لهذا الإخلال وإلزامه بما هو مناط بعهدته حتى تنتهي هاته الأشغال في اقرب وقت ممكن لتكون رسالتنا العملية المقدّمة للمواطن في مستوى الآمال والتطلعات الني نرتئيها…
فتحي حفيظ