لبنان: توقيف الرأس المدبر لعصابة تهريب الأشخاص من سوريا

الأمن اللبناني

أوقف الأمن اللبناني في محلة الدورة، وسط العاصمة بيروت، الرأس المدبر لإحدى عصابات تهريب الأشخاص من سوريا إلى لبنان.

وقالت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي شعبة العلاقات العامة في بلاغ، إنه “في إطار مكافحة عمليات تهريب الأشخاص بطريقة غير شرعية الى داخل الأراضي اللبنانية، وملاحقة المتورطين وتوقيفهم، وبنتيجة الجهود الاستعلامية التي قامت بها دوريات شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي، توصلت الى تحديد هوية الرأس المدبر لإحدى عصابات تهريب الأشخاص من سوريا إلى لبنان، ويدعى: – م. أ. (من مواليد عام 1999، سوري) بتاريخ 16-3-2022، وبنتيجة المراقبة، رصدته إحدى دوريات الشعبة في محلة الدورة، وأوقفته برفقة مواطنيه: – ح. ع. (من مواليد عام 2004) – ع. ح. (من مواليد عام 1980)”.   

وأضافت: “ضبط بحوزة الموقوفين مبالغ مالية بالعملتين الأميركية والسورية، وبطاقة هوية سورية مزورة”.

وأشارت إلى أنه “بالتحقيق معهم، اعترف الأول بما نسب إليه لجهة قيامه بتهريب ونقل الأشخاص من سوريا الى الداخل اللبناني لقاء بدل مالي، وأنه كان بصدد تسليم ح. ع. إلى زوج والدته ع. ح. – المذكورين أعلاه – بعد أن قام بتهريب القاصر من سوريا بطريقة غير شرعية، لقاء تقاضيه مبلغ 900 دولار أميركي”. 

المصدر: وكالة الأنباء اللبنانية