لزهر العكرمي لقيس سعيّد: العالم اليوم لا يُساس ببغلة عمر والزقفونة والضب والثعلب!

لزهر العكرمي

حذر الوزير الأسبق والقيادي سابقا بحركة نداء تونس لزهر العكرمي من خلال مقطع فيديو نشره يوم أمس الخميس 26 ماي 2022 من تبعات الطريقة التي يدير بها الرئيس قيس سعيّد البلاد، معتبرا أن الكارثة على الأبواب ويجب إنهاء العبث فورا قبل أن يفوت الأوان.
العكرمي اعتبر أن ما يقوم به سعيّد ضرب من ضروب الشعبوية التي لا تجدي نفعا والتي عاشتها أوروبا مطلع القرن العشرين ما أفرز بروز النازية والفاشية واندلاع الحرب العالمية الثانية التي من نتائجها 60 مليون قتيل، ما مكّن الولايات المتحدة من إحكام سيطرتها على الاقتصاد العالمي.
وأضاف لزهر العكرمي: ”سيدي الرئيس، في عهد الأقمار الاصطناعية والطائرات التي تفوق سرعة الصوت، العالم لا يساس ببغلة عمر والزقفونة والضب والثعلب والتمرة، ولا أنسى الطعنة التي تلقيتها منك لما برأت الاستعمار، فاحذر لأن الشعب الذي لم يخش مراد بوبالة والصادق باي وزين العابدين بن علي والباجي قائد السبسي لن يخشاك إذا ما تضّور جوعا.