لمقاومة العنوسة… ليبيا تقررصرف منحة لكل شاب وشابة يرغبان في الزواج…

أعلن رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة، الأحد، بدء صرف منحة زواج لكل شاب وشابة يرغبان في الارتباط.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده الدبيبة مع وزير الشباب فتح الله الزني، وعدد من الوزراء في حكومته، حضره مراسل الأناضول.
وقال الدبيبة عقب افتتاحه منظومة التسجيل الإلكترونية في منحة الزاوج: “ها نحن اليوم نحتفل بالبدء الفعلي في صرف منحة الزواج التي وعدنا بها الشباب”.
وأضاف: “أعلن رسميا إطلاق خدمة التقديم على المنحة إلكترونيا في عمل منظم تنتهي فيه الإجراءات الإدارية والمالية خلال 24 ساعة”.
وأوضح أن “قيمة هذه المنحة 40 ألف دينار (نحو 9 آلاف دولار) لكل شاب وشابة مقبلين على الزواج دون أي قيود أو أي شرط”.
ووفق ما نقله مراسل الأناضول، عن مصادر حكومية، يمكن للشباب الاستفادة من المنحة بأثر رجعي يبدأ من تاريخ إعلان الدبيبة عنها في 12اوت الماضي.
ففي فعالية احتفالية أُقيمت بمدينة الخمس غربي ليبيا، آنذاك، بمناسبة باليوم العالمي للشباب، أعلن الدبيبة تخصيص مليار دينار (222 مليون دولار) كـ”منحة زواج” بالإضافة إلى مليار و700 مليون دينار (377 مليون دولار) قروضا سكنية لمساعدة الشباب على الاستقرار، والتقليل من عزوفهم عن الزواج.
ويعاني عدد كبير من الشباب الليبي من تأخر الزواج نتيجة الغلاء الفاحش في الأسعار خاصة السكن، وتكاليف المعيشة مقارنة بالرواتب المعروضة وغياب السيولة في المصارف وانتشار البطالة والحروب المستمرة؛ ما أدى لانتشار ظاهرة العنوسة التي تخطت 35% ممّن وصلوا لسن الزواج، بحسب بيانات غير رسمية.
المصدر: الأناضول