مأساة في الجزائر: احتراق بطلة الكاراتي صحبة عائلتها

قصة حزينة ومرعبة حتى الموت، احترقت عائلة بأكملها في بيتها في حي الديس بولاية  عنابة شرق الجزائر، ولفظت العائلة أنفاسها الواحدة بعد الأخرى، في مستشفى المدينة متأثرين بدرجة الحروق الرهيبة.
وتوفيت أمال بوشارف البطلة في رياضة الكاراتيه بمستشفى إبن سينا في  عنابة الجزائرية، إثر حادث الحريق الذي تعرضت له العائلة من طرف مجهولين قاموا بإضرام النار في بيتهم في ظروف غامضة.
وخلف الحريق وفاة الوالدة التي تبلغ من العمر 52 عاماً اختناقا وإصابة الشقيقات الثلاث، واللاتي تتراوح أعمارهن بين 20و 29 سنة بحروق من الدرجتين الثانية والثالثة.
وتوفيت الشقيقة الصغرى أنوار قبل أيام فقط من وفاة أمال، إثر دخولها في غيبوبة.
وتبقى الشقيقة الثالثة في العناية المركزة بمصلحة الحروق، في انتظار ما ستكشف عنه التحقيقات الأمنية

المصدر : ” وكالات “