محاميه يكشف: سواغ مان في حالة نفسية صعبة رغم الإفراج…

أكّد مهدي اللوزي محامي ‘سواغ مان  أنّ الإفراج عن موكله جاء بعد الكثير من التعب والعذاب، مشيرا إلى أن المحكمة قررت الإفراج المؤقت مع ضمان مالي قدره 200 ألف دينار والإبقاء على تحجير السفر، ما يعني أنّها ستذهب إلى إبقائه بحالة سراح ومن المستحيل أن يعود للسجن، وفق تصريحه..
وأشار المحامي في ذات السياق إلى أنّ المحكمة ستقضي في جلسة 8 جويلية القادم  إمّا ببراءة ‘سواغ مان’ وعدم سماع الدعوى أو تقضي بالمدة التي قضاها في الإيقاف (سنتين) والإبقاء على المبلغ كجزء من العقاب.
وكشف اللوزي أنّ معنويات موكّله ليست مرتفعة لكنه سيتحسّن مع مرور الوقت وسيستعيد توازنه، قائلا “هو شخصية فريدة من نوعها ومركبة وأعرفه منذ 3 سنوات لكن ما مر به في السجن وتمسكه بالبراءة ومطالبته بالإنصاف لم يكن سهلا خاصّة أنّ التهمة الموجهة إليه تتعلق بتبييض الأموال”.
وأشار في تصريح لموزاييك إلى أنّ ‘سواغ مان’ تمكّن من توفير مبلغ الضمان  المالي المقدر بـ200 ألف دينار بشكل ذاتي ولم يبع أي من مجوهراته لخلاص المبلغ “ورفض بشكل كلي الخوض في هذا لموضوع ..لقد خبّأ مجوهراته لدى أشخاص من الثقات خلال تواجده في السجن”.

ولفت المحامي مهدي اللوزي إلى أنّ الغاية من الطعن في الاستئناف الحصول على البراءة كاملة أي 0 أيام سجن واسترجاع المبالغ المالية التي دفعها للدولة بشكل احتياطي ورفع التجميد على أمواله (19 مليون دينار).