محكمة التحكيم الرياضية ترفض طلبا روسيا…

محكمة التحكيم الرياضية

أعلن الاتحاد الروسي لكرة القدم اليوم الاثنين 21 مارس 2022 أن محكمة التحكيم الرياضية “كاس” رفضت الطلب الذي قدمه المنتخب الروسي بتأجيل مبارياته التي كانت مقررة ضمن تصفيات مونديال قطر.

ويعني هذا القرار استبعاد المنتخب الروسي نهائيا من المشاركة في ملحق التصفيات وبالتالي حرمانه من المشاركة في كأس العالم لكرة القدم “قطر 2022”.   

وكان من المقرر أن تستضيف العاصمة موسكو مباراة الملحق الأوروبي المؤهلة إلى مونديال قطر بين المنتخبين الروسي والبولندي في الـ24 من مارس الجاري، على أن يلعب الفائز من المواجهة، على أرضه في الـ29 من مارس، مع الفائز من مباراة السويد والتشيك لخطف بطاقة المشاركة في مونديال قطر عن المسار الثاني في الملحق الأوروبي.

وفي الـ28 من فيفري الماضي قررت “الفيفا” و”اليويفا” في خطوة غير مسبوقة وتمييزية استبعاد المنتخب الروسي لكرة القدم من تصفيات كأس العالم “قطر 2022” وتعليق مشاركة جميع المنتخبات والفرق الروسية في المسابقات الدولية، وذلك على خلفية العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

ورفضت “كاس” منذ عدة أيام استئنافا تقدم به الاتحاد الروسي لكرة القدم طاعنا بقرار حرمان المنتخب الروسي من المشاركة في الملحق الأوروبي.

وأكد الاتحاد الروسي لكرة القدم مرارا على أسفه من قرارات “الفيفا” و”اليويفا” مؤكدا أنه يجب أن تبقى الرياضة خارج السياسة تحت أي ظرف من الظروف، مشيرا إلى أن مبدأ عدم الخلط بين الرياضة والسياسة تبناه المجتمع الرياضي لسنوات عديدة كأحد أهم المبادئ، والآن يقررون بشكل صارخ التعدي على حرمة هذا المبدأ وحرمان لاعبي ومشجعي كرة القدم الروس وعشاق المنتخب الروسي حول العالم من رؤية منتخب “الدب الروسي” في المونديال.

المصدر:  rsport.ria.ru