محمد الحبيب السلامي يحكي ويروي للدرس والعبرة: على نفسها جنت براقش…

جنت-على-نفسها-براقش

كتب: محمد الحبيب السلامي

..يحكى ويروى أن قوما من العرب هجم عليهم اللصوص وهم نيام، وكانت لهم كلبة يسمونها براقش، لما رأت اللصوص نبحت، فانتبه قومها ،أسرعوا فاختبأوا وأخذوا معهم المتاع والكلبة…
..قال الراوي: فتش اللصوص عن القوم فلم يعثروا لهم على أثر، لكن لما قرروا الانصراف نبحت براقش، فاهتدوا بنباحها على المغارة فهجموا على من فيها، وقتلوا بعض من فيها وسلبوا المتاع الذي فيها، وقتلوا الكلبة التي كانت مختبئة فيها…
…قال الراوي: فقيل في ذلك المثل الشعبي العربي (على نفسها جنت براقش)
….أليس فينا اليوم وفي ظروف اليوم من يجني على نفسه كما جنت على نفسها براقش ؟
…أروي للعبرة وأسأل لأنني أحب أن أفهم…