محمد الحبيب السلامي يسأل المتباكين: …المتباكون على صفاقس

النفايات

كتب: محمد الحبيب السلامي

…صفاقس تعيش نكبة ووباء أكوام الفضلات منذ سنة بعد سنة بعد سنة، والمسؤولون على قيادة البلاد، والقادة النقابيون يتحدثون ويخطبون فيتباكون على صفاقس…

ولا يقدمون الدواء والحل الذي يشفي صفاقس من دائها ويجعلها ترتاح من نكبتها وكأنهم غير قادرين على الحلول وليس بأيديهم دواء والواقع أن الحل والدواء بأيديهم…
فهل من حق صفاقس أن تقول لهم لا تتباكوا على صفاقس ولا تتخذوا منها مكسبا سياسيا… فدموعكم لا تُطهر في صفاقس شبرا…
واتقوا الله في صفاقس، واسألوا ضمائركم…