محمد الحبيب السلامي يقترح: مقعد أمام التليفزيون…

فرح بن رجب

كتب: محمد الحبيب السلامي

…لو أن الصديق الإعلامي صالح الحاجّة قعد البارحة أمام التليفزيون وشاهد برنامج (تحت السور) الذي تبثه القناة التاسعة ماذا يمكن أن يكتب ويقول؟

…هل يصارح منشطة البرنامج ويقول لها ‘اهدئي وتملكي أعصابك’، وكوني مع ضيوفك سائلة أسئلة ذكية توّلدين بها منهم ما يفيد المشاهد وما يبعث بين ضيوفك حوارا ثريا طريفا ولا تكوني معلمة مستعرضة ثروة معلوماتك…

…هل يقول للأستاذة المحامية: نحن نقدر ذكاءك وتحليلك ونقدك وإضافاتك لكننا نرجوك أن تدخلي بيوت المشاهدين وأنت تلبسين لباسا يحفظ عليك وقارك ومقامك؟
…هل يقول للزميل الإعلامي لطفي العماري رئيس تحرير وإعداد البرنامج: طهر هذا البرنامج وجنبه السياسة والتعاليق السياسية الملعونة؟
…هل البرنامج بطوله يتطلب مقترحات أخرى…ومقترحات للضيوف الآخرين؟  
الأخ صالح الحاجّة ـ وهو الخبير ـ بذلك أعرف…