محمد الحبيب السلامي يقدم هدية: …أول حديث إذاعي لمحمد الناصر…

كتب: محمد الحبيب السلامي
….أقدم حديثي هذا هدية للسيد محمد الناصر بمناسبة صدور كتابه عن ذكرياته، كان ذلك سنة 1968 وكنت أنتج لإذاعة صفاقس برنامج (شيء من وقتك) مدته ربع ساعة، أستضيف فيه وزيرا ومسؤولا وألقي عليه أسئلة سياسية…
…لما زار صفاقس السيد منذر بن عمار وزير الشؤون الاجتماعية، طلبت منه أن يكون ضيفا في برنامجي فاعتذر بأنه ذاهب مع الوالي السيد الهادي البكوش لمشاهدة مباراة في كرة القدم بين صفاقس والترجي، ولكنه قدم لي مدير ديوانه السيد محمد الناصر ليكون نائبا عنه …جلست معه لتسجيل حديث فقال لي…هذا أول حديث أقدمه للإذاعة ومما سألته عنه وأنكرته عليه، ظاهرة توجيه اليد العاملة التونسية إلى الخارج بتشجيع من الوزارة ….فقال…الوزارة لا تفتح باب الهجرة إلا لليد العاملة غير المتخصصة وهي في حالة بطالة، ذاك مما قاله السيد محمد الناصر سنة 1968
والحديث أذعته بعد ما استمع إليه الوالي…
…وتمر سنوات وفي كل سنة يفتح باب الهجرة ويتسع حتى صار الأطباء والمهندسون والعلماء يهاجرون ولا وزارة تمنعهم ….لماذا؟
…هل يتكرم السيد محمد الناصر بجواب؟