محمد الحبيب السلامي ينبه وينصح: الأولويات يا سيادة الرئيس

قيس سعيد

كتب: محمد الحبيب السلامي

يا سيادة رئيس الجمهورية التونسية، السلام عليكم وبعد…

إن الشعب التونسي بما فيه الغني و’الزوالي’ مشاغله ومشاكله التي تؤرقه وتحيره وتخنقه بالليل والنهار، وفي اليقظة والنوم هي القفة وما يملأ به القفة من السوق

صار يدخل السوق والفلوس في يده ولكنه لا يجد ما يملأ به القفة، يدخل السوق يبحث عن السكر فقد يجد وقد لا يجد، ويبحث عن الحليب فقد يجد ولا يجد، ويبحث عن الزيت فقد يجد ولا يجد…
صار  يخشى أن يأتي يوم يبحث فيه عن الخبز فلا يجده…

لذلك فأني كمواطن شيخ كبير السن في عمر والدك أصارحك وأقول لك…دع موضوع تأسيس الشركات الأهلية إلى موعد يأتي وركز اهتمامك على ما يشغل المواطن ويفكر فيه، في عشائه وغذائه
وكوّن لهذه المشاكل لجنة علمية اقتصادية كبرى تبحث عن حلول تريح المواطن وتطمئنه وتقضي على الخوف من الآتي واللجنة تتعاون مع الحكومة وتحت رئاستك وإشرافك في كل جلساتها…

…يا سيادة الرئيس: أرجو أن تقبل نصيحتي التي انطلقت فيها من قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (الدين النصيحة)…
والله الموفق