محمد صلاح يستفز الريال برسالة جديدة…ونجم مدريد يرد عليه

محمد صلاح

خاض ريال مدريد أمس واحدة من أجمل مبارياته في دوري أبطال أوروبا، وقد تكون الأجمل على الإطلاق في كل المسابقة خلال الموسم الجاري، بعد أن أقصى مان سيتي من إياب نصف النهائي على استاد سانتياغو بيرنابيو في ست دقائق فقط، بعد أن كان مطلوب منه تسجيل هدفين ليؤمن التأهل.

وبعد فوز الريال 3-1، وبنتيجة المباراتين 6-5، عاد نجم ليفربول المصري محمد صلاح إلى استفزاز ريال مدريد مجدداً، من خلال تغريدة على حسابه في “تويتر” توعد فيها الريال برد الدين له خلال المباراة النهائية المرتقبة في باريس 28 الجاري.

رسالة صلاح

وقال صلاح: لدينا دين لرده. وجاء هذا بعد يوم واحد فقط من تصريحه بأنه يرغب في مواجهة ريال مدريد في النهائي وليس مان سيتي، كون سيتي خصم صعب ويعرفه، بينما الريال متحفز لمواجهته والفوز عليه، وأنه يريد أن يتوج بطلا لأوروبا على حساب الريال.

ويحمل صلاح ذكريات سيئة للغاية حين خاض نهائي 2018 وخسر ليفربول 1-3 من ريال مدريد، وغادر صلاح تلك المباراة من الشوط الأول مصابا في كتفه على إثر تدخل قوي من مدافع الريال وقائده السابق سيرجيو راموس، ثم دفع صلاح ثمن تلك الإصابة بظهور باهت في مونديال روسيا 2018.

في المقابل، كان الرد “ضمنيا” على صلاح من خلال نجم مباراة الأمس، البرازيلي رودريغو صاحب هدفين من ثلاثية الريال، والذي حمل مباشرة بعد التأهل قميص ريال مدريد وعلى ظهره رقم “14”، في إشارة إلى أن ريال مدريد لن يوقفه شيئ قبل اقتناص اللقب الـ14 في المسابقة القارية التي يسيطر على لقبها بـ13، مقابل ستة ألقاب فقط لليفربول.