مدنين: ميدون فسحة للفنون التشكيلية و’مؤانسات فنية’  

فسحة للفنون التشكيلية

كتب: شمس الدين العوني

جربة ..مدينة الجمال المبثوث في الأرجاء حيث المكان بين بهاء الينابيع وتنوّع الحاضر و تلوينات القادم ..بين زرقتين من بحر و سماء و بياض في الجدران و القباب تمضي الكلمات الملونة بالابداع حيث المجال للانصات للعناصر و التفاصيل في ضروب من تشكيل الحال و الأحوال…

هكذا و لمناسبة انعقاد القمة الفرنكوفونية الـ18 و بإشراف من قبل المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بمدنين تتواصل أنشطة تظاهرة ” مؤانسات فنّية ” باعداد و تنسيق من قبل الفنان التشكيلي ابن جربة لطفي القلفاط و ذلك الى غاية ثلاثاء 22 نوفمبر الجاري بعد أن انطلقت  بافتتاح المعرض الكبير للفعالية حيث كان ذلك بإشراف عاطف لخضر معتمد جربة ميدون و المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بمدنين إبراهيم العرف و تابع جمهور الفنون و أحباء الرسم و التلوين و الفنون الجميلة إفتتاح المعرض الجماعي للفنون التشكيلية “موآنسات فنية” في أجواء إحتفالية رائعة مع حفاوة و ترحاب من قبل مديرة الفضاء السياحي “جربة أوتنتيك ” سامية بربوش.

أساليب فنية متعددة

ضيوف الدورة عبروا عن تجارب و أساليب فنية متعددة حيث تحدث بعضهم عن الفعالية منهم الفنان التشكيلي كريم الظاهري من سيدي بوزيد ليقول “…أنا فنان و خطاط و شاركت في عديد الفعاليات بتونس و خارجها منها في المرسى و قرطاج و جينيف…و هذه المشاركة بجربة ميدون جيدة من حيث التنظيم و الاقامة و فيها تجارب مختلفة لفنانين بينهم الهاوي و العصامي و الأكاديمي و سعدت بحضور فن الخط العربي بشكل مهم…” ..وسيم شوكو فنان من المنستير يقول “…هي تظاهرة مميزة و  هي المرة الثانية التي اشارك فيها هنا مع الفنان لطفي القلفاط الذي جمع عددا من الفنانين من مختلف جهات تونس ليتعارفوا و يتبادلوا التجارب و الخبرات الفنية في حوار فني تشكيلي جمالي …” ..و بالنسبة للفنان الشاب وسيم القرفي من سيدي بوزيد فانه يقول “…هي تظاهرة ممتازة حيث أشارك للمرة الرابعة بعملين فنيين و أسعدني التعرف على أسماء و تجارب فنية مميزة فأنا عصامي التكوين الفني و أسعى لتطوير تجربتي باستمرار …”.

ضيوف الدورة

و من الضيوف المشاركين في الدورة نذكر حافظ البكوري و مراد عتيق و سامي الساحلي و عبد الرؤوف يسير و سعد المهزرس ة نبيل نادري و وسيم شوكو و عمر بن مبروك و عبد الكريم ظاهري و محمد قربع و سماح العكوري و محمد الهنتاش و عبد الرؤوف لخضر و درة بن غفار و سميحة البوزيدي و كريمة بن مسعود و لمياء بالشيخ ابراهبم و علياء الخليفي و مريم التريكي و نجاة بلخيربة و لطيفة بيدة و ألفة المثناني و ايمان المحضي و زياد العساس و طيب المحضاوي و نادية بوشداخ و لطيفة الجلاصي و أمير دبش و عبد الجواد نصراوي و محمد الخامس مصراطي و محمد البرناط و صفوان التليلي و صابرين بن عمارة و يسرى بركات و ابرار المسعي و و ملاك المصعبي و راضية عروة و مفيدة أرواي و سلوى كعبي دغري و نايلة الزيادي و عمر عبادة حرزالله و مثنى نينوى (العراق) و توفيق الجبالي و سرهان بلحاج علي و ناجية البكوش و سهام بن ذياب و امال النجار و نرجس مراد علي و مروى قنيبي و سنية الجليدي و و سيم القرفي و عياد محيى و منصف التونسي و طاهر الهلاك و جهاد يمون و جهاد كرونة و حمزة كنيس و منال بالحاج و نور الهدى شلبي و جهان الزاهي…

مؤانسات فنية

و عن الفعالية أبرز معدها و مديرها الفنان التشكيلي الجربي لطفي القلفاط صاحب رواق الفنون بميدون أن الحضور المميز للفنانين التونسيين و العرب في سياق برنامج من الأنشطة المتصلة بالورشات الفنية و المعارض  هو بمثابة فكرة المؤانسات الفنية حيث الفن يحدث الامتاع و المؤانسة و هو يكون بين الناس خاصة في اطار ما تشهده الجزيرة من حضور عالمي لمناسبة القمة الفرنكوفونية ال18.
و ازدان فضاء جربة أوتنتيك الفندق السياحي بميدون بأعمال الفنانين التي تنوعت حسب عدد من التجارب و الأساليب و الأجيال الفنية المشاركة..هذا الفضاء السياحي على غاية من الأناقة من خلال لمسات فنية و جمالية أبدعت في ابتكارها صاحبة الفندق السيدة سامية البربوش و زوجها الفنان و المبتكر لعديد الأعمال و الفضاءات بحرفية و بمهارة عالية و التي وفرت ما يلزم الفنانين من أريحية و تعاونت مع المنظم الفنان لطفي القلفاط لتكون التظاهرة مميزة..
هذه التظاهرة تشهدها مدينة ميدون  إلى غاية  22 يوم  نوفمبر 2022 حيث يضم نشاط الفعاليات عددا من الفقرات الثقافية و الفنية و منها بالخصوص معرض جماعي و لقاء لمجموعة من الفنانين التشكيليين بمختلف مدارسهم الفنية و رؤاهم و أساليبهم الجمالية حيث ينطلق الجميع في تقديم ابداعاتهم الى جانب عدد من الورشات الفنية التي يقوم بتأطيرها جمع من الفنانين المشاركين و الشبان حيث التقاء الخبرة و الطموح.
هذا المهرجان الجمالي ” مؤانسات فنّية ” هو بمثابة الملتقى الجامع لمجموعة من الفنانين لمناسبة إنعقاد القمة الفرنكفونية بجزيرة الأحلام جربة و قد وجهت هيئة التظاهرة الدعوات لعدد من الفنانين من مختلف جهات البلاد التونسية و من المشاركين الأجانب نذكر فاليري بيرولت و ايزابيلا كانت و بريجيت ماتريس…و غيرهم.
فعاليات و ورشات و معارض و تنوع لحضور الفنانين التشكيليين من حيث الأنواع و الأجناس الفنية و كذلك التجارب و الأجيال في سياق تظاهرة جمالية ضمن الأنشطة المتعددة على هامش انتظام القمة الفرونكوفونية بجزيرة الأحلام حيث يكون الاختتام يتم يوم الثلاثاء 22 نوفمبر و تتوج الفعالية بمعرضين لمجمل الأعمال الفنية المنجزة.