مرتجى محجوب يكتب: عبير الوطن…اتفقت معها أم اختلفت..

كتب: مرتجى محجوب 

عبير موسي هي اليوم رأس حربة النضال ضد الإخوان وتوابعهم ممن يسعون عبثا لتحويل وجهة تونس نحو الرجعية و العنف و التخلف والإنغلاق.

عبير الوطن تعرضت ولا تزال لشتى أنواع العنف المعنوي والمادي ولكنها باقية، صامدة، نموذجا للمرأة التونسية المكافحة العنيدة التي لا تقبل الظلم ولا الضيم تحت أي يافطة كانت…

عبير الوطن، وبفضل غبائهم وقلة رجولتهم وهمتهم، تكتسح الميدان وتكسب قلوب الملايين المقتنعين والمتعاطفين، عبير مشروع زعيمة وطنية ميزتها النضال على الميدان وفي الصفوف الأمامية وليس من وراء الستار…

ولكل من يتوهم أنه قادر على كسر إرادة ومعنويات عبير الوطن، أقول: ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا ويأتيك بالأخبار من لم تزود…

عبير الوطن: الى الأمام