مساندة مطلقة لقيس سعيّد من حزب التّحالف من أجل تونس

في بلاغ أصدره إثر اجتماع هيئته السياسية وعدد من منتسبيه اليوم الاثنين، أعلن حزب التحالف من أجل تونس عن مساندته لقرارات الرئيس قيس سعيّد وللإجراءات التي أعلن عنها.

حزب التحالف من أجل تونس عبّر كذلك ضمن ذات البلاغ عن ثقته المطلقة في القوات العسكرية والأمنية وفي الإدارة التونسية وكل أجهزة ومؤسسات الدّولة لتنفيذ القرارات والإجراءات التي أعلن عنها رئيس الدّولة اللّيلة الماضية، بما يحقق السلم الاجتماعي واستقرار البلاد وأمن المواطنين، وينقذ الدّولة والوطن، ويمر بالبلاد إلى مرحلة إقرار نظام سياسي يرتضيه الشّعب ويزكيه بالاستفتاء.

حزب التحالف من أجل تونس أشار كذلك إلى أنه ردّا على جملة من الأكاذيب والإشاعات وتشويه للحقائق التي تلت تلك القرارات الرئاسية، ومنها خصوصا الترويج لتهمة الانقلاب المزعوم، فإنه يهيب برئيس الجمهورية أن يطمئن التونسيين والتونسيات مرّة أخرى على أن الدولة ماضية في مسار الديمقراطية والتعددية وضمان الحريات العامة والخاصة.

كما دعا حزب التحالف من أجل تونس منتسبيه وقوى الشباب خاصة والمواطنين عامة لمزيد اليقظة والانتباه خلال هذه المرحلة من مراحل الإصلاح الوطني الذي لا يقدم عليه ولا يسانده إلا الرجال الوطنيون المخلصون للوطن دون أن ينتظروا جزاء أو شكورا.