مفاجأة: تونس قد لا تحصل على قروض جديدة من صندوق النقد الدولي

كشف الخبير الاقتصادي عز الدين سعيدان اليوم الخميس أن تونس لن تكون قادرة في أغلب الحالات في الحصول على قروض جديدة من صندوق النقد الدولي، وأشار سعيدان إلى أن المهمة أصبحت شبه مستحيلة، معلقا بالقول: “بات من الواضح أن تونس دخلت فعليا بيت الطاعة وأصبحت تتلقى الأوامر من الخارج الآن”، وفق متابعته للتطورات.
ولاحظ سعيدان في ذات السياق إلى أن المفاوضات مع صندوق النقد الدولي كانت تتم مع مسؤول تونسي واحد في حين ان الوفد الحالي الذي يستعد للسفر إلى واشنطن في محاولة منه لـ«إقناع» الصندوق بعدم وقف التمويل بتجنيب تونس مصير الإفلاس، يضم كلا من رئيس الحكومة ووزير المالية ومحافظ البنك المركزي التونسي ورئيس منظمة الاعراف والامين العام للمنظمة الشغيلة.
ونبه سعيدان في تصريح لجوهرة الى الوضع الاقتصادي الصعب الذي تمر به تونس مشيرا الى ما اعتبره ” مستحقات دين لسنة 2021 تقدر بـ 16.3 مليار دينار” ، وفق تأكيده.
وختم بالقول إنه من الصعب على تونس حاليا الحصول على تمويلات جديدة لأنها لم تلتزم بتعهداتها تجاه صندوق النقد الدولي.