مفاجأة في هوية منفذ عملية السطو على بنك في المنيهلة

نجح أعوان الادارة الفرعية للبحث في القضايا الإجرامية في فك رموز عملية السطو على بنك بجهة المنيهلة بعد ظهر أمس الاربعاء، وذلك على إثر إلقاء القبض على الشخص المشتبه في تورّطه في عملية السطو.
وحسب المعطيات المتوفرة فان مفاجأة في هوية الشخص المورّط في عملية إذ تبين أنه شاب قاصر، ومن عائلة ميسورة الحال، وقد تمكن من الاستيلاء على مبلغ مالي لا يفوق 10 آلاف دينارا، باستعمال مسدس غير حقيقي.
وقد تقرر الاحتفاظ بالمظنون فيه على ذمة الأبحاث للكشف عن أسباب العملية التي ارتكبها وفق ما أفادت مصادر أمنية مطلعة لموزاييك اليوم الخميس.