منزل بورقيبة: هذا ما خلّفه حريق محل بيع الأحذية

متابعة لما نشره الصريح أون لاين ليلة أمس حول حريق ضخم بأحد المحلات التجارية لبيع الأحذية وسط منزل بورقيبة، اتضح وفق المعاينات صباح اليوم الثلاثاء أن الحريق أتى على كل محتويات كل هذا المحل و تركه كومة من الرماد و بقايا مواد حديدية و خشب و أحذية شبية ببقايا بركان….
 بل ولم تسلم منه حتى أبواب هذا المحل و الواقيات الحديدية الأمامية و غيرها من مكونات هذا المحل التجاري و من ألطاف الله أنه لم يخلف خسائر بشرية.
والصورة أفصح من القلم لمخلفات هذا الحريق الذي يبدو، حسب التحريات الأولية، ناتج عن تماس في الأسلاك الكهربائية.
رجال الحماية المدنية هرعوا على عين المكان في وقت وجيز ولكن النيران كانت أسرع لتلتهم محتويات هذا المحل القابلة للاشتعال السريع باعتباره معدا لبيع الأحذية.  

متابعة: الأمين الشابي