منفذو جريمة المهدية يعترفون: هكذا نكّلنا بالفلاح قبل قتله بطريقة فظيعة!

جريمة قتل

بدأت أسرار جريمة المهدية التي راح ضحيتها فلاح، بعد أن تم قتله والتنكيل بجثته وسرقة جراره في الانكشاف، خصوصا بعد أن أوقعت وحدات الأمن والحرس برباعي يُشتبه في ضلوعه في جريمة قتل الفلاح بمنطقة هبيرة من ولاية المهدية…

حيث تفيد التحقيقات المجراة مع المشتبه بهم الذين تم إيقافهم في مناطق مختلفة من الجمهورية بعد فرارهم من المكان للاختباء اثر قتل الفلاح، أنهم تنقلوا إلى المنطقة بغاية السرقة وتجميع الأموال اللازمة للمشاركة في رحلة حرقة إلى ايطاليا، وكان الهدف الأساسي هو السرقة والحصول على المال للتمكن من الحرقة…..

وأوضح المتهمون في التحقيق أنهم شاهدوا الهالك على جراره بصدد السقي فقاموا بالإعتداء عليه بالعنف في مرحلة أولى، ثم قاموا بإنزاله من مقود الجرار وقاموا بافتكاكه منه، قبل أن يعمدوا بكل فظاعة إلى دهس الفلاح المصاب بجروح بالجرار وقتله على عين المكان…

هذا وقد أصدرت النيابة العمومية 3 بطاقات إيداع بالسجن في حق ثلاثة متهمين في حين تم الاحتفاظ بالرابع بغاية استكمال التحقيقات قبل عرضه على القضاء…

محمد علي