مهرجان البندقية السّينمائي: الفيلم التّونسي “تحت الكرموس” يحصل على 8 جوائز

تحصل فيلم ”تحت الكرموس” للمخرجة التونسية أريج السحيري على 8 جوائز في إطار ورشة ”المشهد الاخير” المقامة على هامش الدورة 78 لمهرجان البندقية السينمائي الذي تتواصل فعالياته إلى غاية يوم11  سبتمبر.

وتشمل الجوائز الممنوحة حوافز عينية وأخرى تأطيرية من شانها أن تساعد فريق العمل على استكمال إنجاز الفيلم في ظروف طيبة.

ويأتي تتويج فيلم ”تحت الكرموس” بمهرجان البندقية السينمائي بعد حصوله على جائزة بمهرجان الجونة السينمائي الذي يتعاون مع مهرجان البندقية السينمائي لدعم صنّاع السينما العرب من الشباب في تجاربهم السينمائية الأولى والثانية وهو من إنتاج تونسي فرنسي سويسري وتدور أحداثه بمدينة ‘كسرى من ولاية سليانة من خلال حكاية الشابة ”ملك” التي تعمل ببساتين التين مع عدد من صديقاتها خلال الموسم الصيفي للحصول على بعض الموارد المادية التي تساعدها على استكمال الدراسة ودعم عائلتها ماديا.

وسبق للمخرجة والمنتجة السينمائية أريج السحيري أن لفتت انتباه الفاعلين في القطاع السينمائي في تونس والخارج من خلال فيلمها الوثائقي ”عا السكّة” الذي توج بالعديد من الجوائز ومنها جائزة مهرجان السينما المتوسطية ”سينيماد” حيث تعكس أحداثه واقعا مريرا لعمال الشركة الوطنية للسكك الحديدية عبر تتبع تفاصيل حياتهم اليومية بكثير من الشاعرية.

ويشار إلى امتلاك المخرجة أريج السحيري لرصيد مهم من التجارب السينمائية الروائية والوثائقية وهي من الناشطين في مجال التربية الإعلامية الموجهة للشباب مثلما شاركت في تأسيس موقع ”انكيفادا” وكانت لها مساهمة فاعلة في إنتاج فيلم ”المدسطنسي” لحمزة العوني.