نابل: أمطار غزيرة تكشف المستور وتردي البنية التحتية في المدينة

تهاطلت أمطار غزيرة بلا توقف منذ صباح اليوم الجمعة 23 افريل، وإن كانت هذه الامطار مرحب بها في هذا الوقت بالذات نظرا للنقص الفادح في المياه بالسدود وهبة من الله للفلاحة ككل، لكن من جهة اخرى عرت تردي البنية التحتية للمدينة بعد أن عجزت انابيب الصرف الصحي في الطريق العام على استيعاب كميات المياه واصبحت البالوعات ” نوافير ” أو نافورات ان صح التعبير…
كما شاهدنا شوارع وانهج المدينة على شكل بحيرات وخاصة أمام المؤسسات الحكومية والمحلات التجارية الكبيرة على غرار مقر الولاية والمحكمة الابتدائية و المحكمة الادارية وهذه البحيرات المائية تعيق تنقل المواطنين وخاصة موظفي هذه المؤسسات الحكومية في الدخول والخروج.
انكشف المستور بعد أن غابت الصيانة الحقيقية لكل ما تم بنائه قبل الانتفاضة وعجز الحكومات المتعاقبة بعدها على صيانتها أو اضافة اي جديد داخل المدن والقرى في غياب الشفافية في كيفية صرف الأموال الطائلة التي تدفقت على تونس وتصرفت فيها كل الحكومات المتتالية في ما لا ينفع المواطن التونسي.
عزوز عبد الهادي