نظرية ‘الأرض مسطحة’ تطفو على السطح في تونس من جديد!!

الأرض مسطحة

علقت الجمعية التونسية لعلوم الفلك على التصريحات الغريبة التي تم بثها مساء الجمعة على قناة التاسعة والتي تزعم أن الأرض مسطحة!

وقالت الجمعية أن مثل هذه التصريحات  تنشر الجهل و التخلّف لدى مختلف شرائح المجتمع، خاصّة منها النّاشئة و الشّباب وجاء هذا الرد اثر ما ورد من تصريحات بتاريخ 16 مارس 2023، حول ما يسمى بنظرية الأرض المسطحة.

أطروحة!؟

ويجدر بالذّكر أنّه سبق للجمعية التونسية أن شاركت في التصدّي لمحاولة تمرير أطروحة دكتوراه حول هذه الفكرة و تمّ التخلي عنها و إيقاف هذه الاطروحة من طرف وزير التعليم العالي آنذاك لأسباب تتعلّق بالمنهجيّة والحقائق العلميّة المتأكّدة و غير القابلة للدّحض.

و يجدر بالذكر أن فكرة التسطّح هذه تمّ نقاشها عديد المرات دون جدوى لإقناع المدافعين عنها بتفاهة ما يدّعونه، رغم العديد من الأدلّة العلميّة الدّامغة و القاطعة المتعلّقة بشكل الأرض الكرويّ.
وينبغي أيضا الإشارة إلى أن فكرة الأرض المسطحة لا علاقة لها بالأديان السماويةّ، بل يتبناها مجموعات معيّنة منها ما يتّخذ معابد غالبها موجود في الولايات المتحدة.
وتنفي هذه المجموعات كل ما توصل إليه العلم إلى حد اليوم منذ عشرات القرون مرتكزة على نظريّة المؤامرة.

عمليات تضليل

و في هذا الإطار تلتمس الجمعية التونسية لعلوم الفلك من وسائل الإعلام الوطنية العموميّة و الخاصّة التعاطي المهنيّ مع هذه الأمور العلمية و ذلك بدعوة الرأي و الرأي الآخر، حتى لا يتم تضليل المشاهد و إبراز الشخص الحامل لهذه الفكرة على أنه يحمل الحقيقة العلمية، وهو تمام البعد عنها. كما تهيب بوسائل الإعلام أن تتروّى في دعوة هؤلاء مع تقصّي أفكارهم و احترام المبادئ العلميّة وهو ما يمثّل إحدى ركائز العمل الصّحفيّ المهنّيّ ذي الرّسالة النّبيلة.

هذا، و توجّه الجمعية التونسية لعلوم الفلك نداء إلى كل وسائل الإعلام للتعامل مع الجهات المختصة في مثل هذه الأمور العلمية. وتبقى الجمعية على استعداد للمساهمة في نشر المعلومة العلميّة الصحيحة و الموثوقة، متى سنح لها ذلك، و ذلك درء لمثل هذا الخلط و ما يمكن أن ينتج عنه من عواقب وخيمة..