نقابة الصّحفيّين: لا بدّ لنا من علاقة شراكة مع وزارة الدّاخلية

snjt

قال رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، محمد مهدي الجلاصي، إنه لابد من “بناء علاقة شراكة مع وزارة الداخلية رغم عديد الإشكالات”، وذلك خلال ندوة صحفية انعقدت اليوم الثلاثاء في مقر النقابة بمناسبة توقيع اتفاق شراكة بين نقابة الصحفيين ومركز جينيف لحوكمة قطاع الأمن.
وأشار الجلاصي إلى المراوحة في علاقة الجهاز الأمني بالصحفيين بين تصعيد الاعتداءات والتضييق على الإعلاميين أثناء أداء مهامهم وبين التدخل لحماية الصحفيين وتأمين سلامتهم الجسدية، مثلما وقع في حادثة تعرض صحفيّي التلفزة الوطنية إلى الاعتداء بتونس العاصمة من قبل متظاهرين في الآونة الأخيرة.
وأكد نقيب الصحفيين على ضرورة “إنهاء سياسات الإفلات من العقاب وغياب المحاسبة والتتبع الإداري للمعتدين من أعوان الأمن”، ملاحظا في الوقت ذاته تراجع الاعتداءات المسلطة على الصحفيين في الفترة الأخيرة، بما يفتح الأبواب لبناء شراكة بنّاءة مع وزارة الداخلية، وفق تقديره.
وذكر أن الاتفاقية التي تم توقيعها اليوم مع مركز جينيف لحوكمة قطاع الأمن هي اتفاقية طويلة المدى، “باعتبار أهمية دور الإعلام في عملية حوكمة قطاع الأمن”، قائلا إنه “لا يمكن الحديث عن إصلاح أمني في علاقة بالصحفيين دون أن تكون وزارة الداخلية شريكا”.