نقشة: آه يا جزائر …آه يا مغرب …

 كتب: أبو زياد

العلاقات بين الجزائر والمغرب لم تكن على ما يرام …ولم تكن في احسن حالاتها …ولكن مع ذلك كانت هناك بينهما شعرة معاوية …وكانت بين بين …اما اليوم فانها وصلت الى طريق مسدود …اليوم تم الاعلان عن قطع تلك العلاقات في الوقت الذي تقام فيه علاقات ..وتطبيعات …وتقاربت …واتفاقيات مع العدو الاسرائيلي …انه زمن الجنون العربي بامتياز …