نقشة: زلم …تجمعي ..إخوانجي …ثوري …لا يهمني…

لا يهمني

كتب: صالح الحاجّة 
كل تونسي يفرح انا نفرحلو ولا تعنيني بالمطلق عقيدته …أو مذهبه …أو دينه …أو إيمانه …لا يهمني ان كان من الازلام او من التجمعيين او من اليساريين …او من الاسلاميين …
خبزيست …او ثوري …او ديموقراطي …أو إخوانجي …غير مهم …كل تونسي حر …ومن حقه أن يؤمن او يكفر …وبالنسبة لي لا تربطني به إلا تونس التي لا عاش فيها إلا من يحبها ولا يخونها …تحيا تونس …ويحيا كل تونسي …