نقشة: سلكناها ولاباس …

صندوق النقد الدولي

كتب: صالح الحاجّة

هيا سيدي الحمد لله ها انه في الاخير تبين انها “غصرة” عابرة فلا داعي منذ اليوم للقلق او التخوف او التنشاؤم بعد ان تاكد ان صندوق النقد الدولي “فهمنا وتفهمنا ” وقرر ان يعطينا قرضا معتبرا بعد ان ظل طيلة اشهر ” يتعزز علينا …ويتشرط …ويمد في ساقيه”…
اليوم نستطيع ان نتاكد باننا سلكناها …ويمكننا ان نطمئن ونرتاح ونطرد من رؤوسنا حشرة التشاؤم اللعينة … اذن …هيا للمهرجانات …والسهرات …والاحتفالات …والتقطيع والترييش …والتنبير …والدلاع …وعلوش العيد …والبحر …والاصطياف …و”اللي يقعد في الدار يخلص الكراء ” …و “اللي خدمو ماتو”…