نقشة : لو كانت الشهرة مفيدة.. لافادت فيصل التبيني …

كتب: أبو زياد

 يظن البعض عن جهل أو غباء أن الشهرة توفر للمشهور حصانة خاصة فتحميه من المساءلة والملاحقة والمحاسبة وتساعده على المشي بأكتافه وبلوغ الجبال طولا فلا ينظر الى الناس إلا من علياء فاذا هم أقزام وهو عملاق  …ولكن لو أن هؤلاء الجهلة والاغبياء فتحوا عقولهم …واطلعوا على الواقع …لفهموا ان المتغطي بالشهرة عريان …أيها الجهلة اسألكم : هل نفعت الشهرة اكبر نجوم السياسة والفن والرياضة عندما دارت الدوائر عليهم …بالعكس لقد تمنوا لو أنهم  لم يعرفوا الشهرة …وفهموا ان الشهرة ” زادت على ما بيهم ” …هذه كلمة اهديها الى كل هؤلاء الذين اراهم في بلادي يتكالبون على الظهور والشهرة واطلب منهم ان يتعلموا من وضعية فيصل التبيني المسكين …أ لم يكن قبل حين في الاذاعات والتلفزات كالصيد والبلدوزر …ألم يكن مشهورا ؟…فماذا افادته الشهرة اليوم ؟…لاشيء …انه في وضع صعب اتمنى ان يفك الله اسره …ويعينه على الخروج من محنته في أقرب وقت …