نقشة: نحن بانتظاركم يا إخوتنا في الجزائر …

وزيري الخارجية التونسي والجزائري

كتب: صالح الحاجّة

أبارك هذا اللقاء الرائع الذي جمع بين وزيري الخارجية التونسي والجزائري …أباركه واحييه واعتبره علامة قوية من علامات التاريخ الطويل الذي يربط بين تونس والجزائر …
إنه امر ايجابي وطيب ومن شأنه أن يزيد في تمتين أواصر الاخوة بين الشعبين …لقد كانت القمة الافريقية بمالايو فرصة جمعت بين الوزيرن ونرجو أن تتعدد الفرص، وان تكون اللقاءات على كل المستويات دائمة ومستمرة ولا تنقطع فنحن في نهاية الامر ‘خاوة …خاوة’ …
اننا ننتظر ان يكون هذا اللقاء خطوة ملموسة على طريق إعادة فتح الحدود بين البلدين حتى يتمكن إخوتنا من القدوم الى تونس وتمضية إجازاتهم في بلدهم الثاني …نحن في الانتظار ومرحبا بكم وستجدون منا كل ما يجعلكم تشعرون بانكم بين أهلكم وإخوانكم …