نقشة: نعتذر لك يا فرنسا لأننا نقلقو فيك بحكاية التأشيرات…

كتب: أبو زياد 

…ومتى كانت التأشيرة الى فرنسا سهلة؟..دائما لم يكن الحصول عليها الا بـ ‘تشييح الريق’ …و” يعيشك ” …و ” بالتلحليح ” …وقد يدفع الواحد منا مئات الدنانير ويشد الصف ساعات..ويمشي ويجي …ثم يقولون له ” برة روح ما عندناش تاشيرة” …ولذلك تتشدد فرنسا في منح التاشيرة للتوانسة او لا تتشدد فهي دائما كانت متشددة …ثم ماذا سيقول ” الميت قدام غاسلو” …صحة ليها واكاهو خصوصا بعد ان قال لها رئيسنا المفدى: ( انت في بلادنا لم تات لاستعمارنا واحتلال ارضنا واستغلال خيراتنا وانما جئت لحمايتنا من انفسنا!)…ولذلك لن نطلب منك الاعتذار …وعلينا نحن أن نعتذر لك …نعتذر لك عن الأمس لاننا أزعجناك وطلبنا منك حمايتنا  …ونعتذر لك اليوم لاننا نقلقو فيك بحكاية التأشيرات …