هجوم مرعب…لاعب يعنّف الحكم والشرطة تعتقله داخل الملعب! (فيديو)

في واقعة غريبة للغاية، ألقت الشرطة البرازيلية القبض على لاعب كرة قدم من داخل الملعب، بعد اعتدائه على حكم المباراة بشكل وحشي.
وفي تفاصيل الواقعة، ذكرت صحيفة THE SUN البريطانية، أن اللاعب ويليام ريبيرو قام بالاعتداء على الحكم رودريغو كريفيلارو بطريقة “وحشية”، بسبب بطاقة صفراء، ليثور اللاعب ويُسقط الحكم أرضاً، قبل أن يركله بقدمه على رأسه، ما تسبَّب بفقدانه وعيه.
وكانت النتيجة تشير إلى تأخر ساو باولو آر إس (فريق اللاعب) أمام غواراني بنتيجة 0-1، في المباراة التي أقيمت على ملعب “إدموندو فيكس”، ضمن دوري الدرجة الثانية في البرازيل.

تهمة الشروع في القتل

وأظهرت مقاطع فيديو تدخل لاعبي الفريقين، من أجل حماية الحكم والسيطرة على غضب اللاعب، كما قاموا أيضاً باستدعاء سيارة الإسعاف.
وبالفعل دخلت سيارة الإسعاف إلى الملعب ونقلت الحكم إلى مستشفى في فينانسيو أيريس، بالقرب من بورتو أليغري في جنوب البرازيل، ليتزامن ذلك مع اقتحام الشرطة لأرضية الملعب، واعتقال اللاعب.
وسلطت وسائل الإعلام البرازيلية الضوء على الحادثة، حيث أشارت في وقت لاحق إلى أن الحكم استعاد وعيه، لكنه ما زال يتلقى الرعاية الطبية.
وأكدت تقارير برازيلية أن المباراة تم إيقافها على الفور، على أن تُستكمل في وقت لاحق.
وبعد الواقعة، قرر نادي ساو باولو آر إس فسخ عقد اللاعب على الفور، كما أدان الحادثة، مؤكداً دعمه للحكم كريفيلارو.
وصرَّح دلفيد غولارت بيريرا رئيس النادي: “مؤسف ما حدث ومقزز، في اليوم الذي نحتفل فيه بالذكرى الـ113 لتأسيس النادي، واجهنا واحداً من أكثر المواقف حزناً”.
وأضاف: “إنها لقطة مصيرية صدمت جميع الأشخاص، الذين يحبون كرة القدم والذين يحبون الرياضة بشكل عام”.
وخاطب بيريرا الحكم: “كن مطمئناً، نحن آسفون وخجلون للغاية، نرسل جميع الاعتذارات في العالم للحكم الذي تعرض للضرب وعائلته وكذلك نعتذر للجمهور بشكل عام عن المشهد المؤسف”.
وختم الرئيس: “تم إنهاء عقد اللاعب المعتدي، علاوة على ذلك سيتم اتخاذ جميع الإجراءات القانونية الممكنة فيما يتعلق بالحادث”.
هذا وقد تم توجيه تهمة الشروع في القتل إلى اللاعب الذي سيمثل أمام المحكمة ومن المرجح أن ينال حكما سجنيا ثقيلا…

المصدر: وكالات