هذا الموعد المقترح من اللّجنة العلمية لعودة التّلاميذ إلى مقاعد الدّراسة

أفادت الناطقة الرسمية باسم اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا الدكتورة جليلة بن خليل أن اللجنة اقترحت عودة التلاميذ إلى مقاعد الدراسة يوم الاثنين القادم 17 ماي مع الحرص على توفير جميع مستلزمات الوقاية من فيروس كورونا بجميع المؤسسات التربوية.

وأوضحت بن خليل في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا حافظت في آخر تقرير رفعته إلى اللجنة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا على نفس التوصيات الأخرى السابقة في علاقة بمنع التجمعات والتظاهرات والالتزام بالتباعد الجسدي وارتداء الكمامة والتعامل بصفة حازمة مع المخالفين.

وأكدت بن خليل أن اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا لم ترفع توصيات في علاقة بمسألتي الحجر الصحي ومنع الجولان، بسبب تشعبها وتدخل عديد العوامل الاقتصادية والاجتماعية والنفسية فيها، فاسحة بذلك المجال للجنة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا حتى تتخذ القرارات المناسبة في هذا الشأن حسب تقديرها.