والي صفاقس يكشف تفاصيل ما جرى في مستشفى الهادي شاكر

أكد والي صفاقس أنيس الوسلاتي “أن عملية نقل المرضى تمت على ما يرام وبسلاسة وبمتابعة وإعداد مسبق منذ الثانية بعد ظهر يوم أمس الخميس” مضيفا أن “إدارة المستشفى والطبيب المنسق خيّرا نقل المرضى لتخفيف الضغط على استهلاك المخزون الاستراتيجي من الأكسيجين تفاديا لكل مشكل وتحسبا واستباقا لأي طارئ فضلا عن كون هذه العملية تمكن كذلك من استغلال الإمكانيات التي يوفرها المستشفى الميداني».
وتابع الوالي إن إشكالا مماثلا حصل أمس الأول بمستشفى فرحات حشاد بسوسة ونقل المرضى إلى نابل والمنستير ولا يعدو ذلك أن يكون في إطار التوقي الفردي وأخذ الاحتياطات داعيا إلى عدم التهويل والذعر والمغالطة.
وأفاد أنيس الوسلاتي أن تقنيي المستشفى الجامعي الهادي شاكر في انتظار شاحنة أكسيجين من المزود ينتظر أن تصل صباح اليوم الجمعة.
وتولت مصالح الإدارة الجهوية للصحة خلال الليلة الفاصلة بين الخميس والجمعة، نقل ثلاثين مريضا من المقيمين في قسم “كوفيد أكسيجين” بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر إلى المستشفى العسكري الميداني في إطار “عملية منظمة ومخطط لها”، وليس بسبب نفاد مخزون الأكسيجين بشكل فجئي، وفق ما صرح به لـ(وات) المنسق الجهوي لمسلك “كوفيد” بصفاقس الدكتور سامي كمون.
ويذكر أن قسم “كوفيد أكسيجين” بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر يأوي 202 مصابا، كما يقيم حاليا بأقسام “كوفيد إنعاش” 36 مصابا، وبالمصحات الخاصة 79 مصابا بحسب آخر الإحصائيات التي نشرته الإدارة الجهوية للصحة بصفاقس بتاريخ أمس الخميس.