وسيم معلّى (النّادي الصفاقسي): انتصار اليوم سيعيد الثّقة إلى اللّاعبين!

بعد فكّ الارتباط بالمدرّب الإسباني خوزي بيبي مورثيا، وفي انتظار شروع المدرّب حمّادي الدّو في مهامّه يوم بعد غد الثّلاثاء، قاد فريق النّادي الرياضي الصفاقسي في مباراة اليوم ضدّ الشبيبة الرياضية القيروانية المدرّب والمعدّ البدني وسيم معلّى.
على إثر لقاء اليوم ضدّ شبيبة القيروان الذي انتهى بفوز السّي آس آس (2 – 0)، صرّح لنا وسيم معلّى أنّ أبناءه خاضوا المباراة وهم يعانون من ضغط رهيب بسبب الظّروف التي عاشها الفريق أخيرا وتواضع حصيلة النّتائج وغضب الجمهور – الذي من حقّه أن يغضب وأن يطالب بنتائج ترتقي إلى قيمة وسمعة النّادي.
معلّى قال إنّ انتصار اليوم سيعيد الثّقة إلى النّفوس وسيساعد الفريق على استعادة عافيته والظّهور بالوجه الذي يتماشى مع سمعته ويساعده على تحقيق أهدافه، بداية من مباراة الأحد المقبل ضدّ نادي شبيبة القبائل الجزائري في إطار منافسات الذّهاب للدّور ربع النّهائي لمسابقة كأس “الكاف” القارّية.
من جهة أخرى، أكّد وسيم معلّى أنّ حظوظ السّي آس آس تبقى قائمة لإنهاء سباق بطولة الرّابطة المحترفة الأولى في المرتبة الثّالثة وللعب الأدوار الأولى في مسابقة كأس تونس وباقي المشوار في مسابقة كأس “الكاف”.
محمّد كمّون