‫البحيري: نحن حزب لا يكذب ولا يغدر ولا يستعمل أساليب قذرة‬

‫تطرق القيادي في حركة النهضة نور الدين البحيري اليوم الاثنين، إلى تصريحات القيادي في الحزب عبد الكريم الهاروني، الذي قال في اجتماع للحزب ”نقول لمن يهددنا بالشارع لن يغلبنا بالشارع”، مشيرا إلى أنّ ”ما قصده الهاروني بتصريحاته هو أنّ النهضة صمام الأمان للديمقراطية والجميع يشهد لها بذلك، وأنّ النهضة قوة اقتراح ومستعدة للتضحية من أجل تونس”، متابعا: ”وصحيح من يهددنا بالشارع لن يغلبنا بالشارع هل قال الهاروني عيبا أو شرا؟”.‬
‫وأضاف البحيري’’نحن قياديو النهضة أصبحنا نشعر بعقدة لماذا لا يتم التعامل معنا كتونسيين وكبشر علاش ما يسبقوش حسن النية فينا ”، مضيفا: ” الهاروني عندما قال نحن حزب مرجعيته إسلامية ، أراد التأكيد على أننا حزب لا يكذب ولا يغدر ولا يستعمل أساليب قذرة وبالية لتحقيق غايات معينة، نحن حزب مرجعيته إسلامية قلناها ونقولها وسنقولها دائما، وحلوا الحزب لو القانون ما لا يسمح لنا بأن ننشط ”.‬
‫وأكّد البحيري في تصريح لموزاييك أنّ النهضة مازالت داعمة لحكومة المشيشي وتدعو إلى الاستقرار الذي هو الشرط الأساسي لحل مشاكل البلاد، قائلا: ” من يريدون الفوضى لن نسمح لهم بذلك بقدر جهدنا وما تسمح به إمكانياتنا ”. ‬
‫وقال: ”هذه الحكومة زكيناها واختلفنا معها في رئيسها حيث كان لنا خيار آخر وفي طبيعتها ولسنا راضين بالشكل الكبير عن أدائها”.‬