12 سبيكة من الذهب المهرّب…إشارة وحيدة كشفت لأعوان الحرس الديواني سرّ الحمولة الغريبة

متابعة لما نشره الصريح أون لاين في خصوص تمكن فرقة الحرس الديواني بسيدي بوزيد صباح اليوم الإثنين 17 ماي 2021 من حجز كمية هامة من سبائك الذهب كانت مخفية بإحكام داخل سيارة تحمل ترقيم تونسي قادمة من جهة فريانة على الحدود الغربية للبلاد التونسية.
تشير تفاصيل جديدة للعملية وفق ما علم الصريح أون لاين إلى أنه بــ اعتراض دورية للحرس الديواني على مستوى الطريق الوطنية رقم 3 الرابطة بين جلمة وحاجب العيون لسيارة خفيفة يقودها مواطن تونسي، وبتفتيش السيارة لاحظ أعوان الدورية ارتباك السائق وبتعميق عملية التفتيش الكلي والدقيق للسيارة تم التفطن إلى وجود خزان وقود مفتعل أسفل السيارة، ويبدو أنه تم وضعه حديثا بغاية تهريب كميات الذهب ونقلها من منطقة إلى أخرى..
هذا وقد تمت مرافقة السيارة إلى مقر الفرقة أين تولى الأعوان تفكيك الخزان ليتم العثور على 12 سبيكة من الذهب تزن 37.72 كلغ وبالتحقيق مع المشتبه به حول مصدر هذه البضاعة اعترف أنه ينشط في شبكة تهريب عابرة للحدود وانه كان يعتزم نقل هذه السبائك إلى تونس العاصمة ليتم لاحقا تهريبها إلى قطر مجاور، وفق ما علم الصريح أون لاين.
هذا وقد تم تحرير محضر في الغرض وقدرت قيمة سبائك الذهب المحجوزة ب6.1 مليون دينار وقد أذنت النيابة العمومية لإدارة الأبحاث الديوانية بمواصلة التحقيق مع المشتبه به قصد كشف بقية عناصر شبكة التهريب.