المستاوي يكتب لكم : مجلات "العربي"و "الوعي الاسلامي" وغيرها ..عطاءات الكويت الثقافية للقارىء العربي

21 فيفري 2019  (09:46) صالون الصريح

كتب محمد صلاح الدين المستاوي

 في حديث دار بيني وبين صاحب الصريح الصديق صالح الحاجة في الشان الثقافي في الوطن العربي اتفقنا على  ان دولة الكويت هي التي ظلت منذ منتصف القرن الماضي المزود الفكري الاو ل للقارئ العربي على امتداد الساحة العربية من المحيط الى الخليج من خلال ماتصدره من مجلات ودوريات وكتب تجاوزت اعدادها التسلسلية المئات با ثمان مناسبة جدا لايمكن ان تغطي ولو جزءا بسيطا من اثمان كلفة طباعتها وتوزيعها في شتى فنون المعرفة سواء المؤلفة باللغة العربية او المترجمة اليها من مختلف اللغات العالمية

 فمجلة العربي ذات الشهرة والذائعة الصيت والتي تحتفل بستينيتها هذا العام والتي حافظت على مستوى مضمونها الرفيع كما حافظت على شكلها تصل الى السوق التونسية وتباع للقارئء التونسي بدينار واحد ثمن جريدة يومية وقس عليها مجلة الوعي الاسلامي التي تباع هي ايضا بدينار واحد وعالم المعرفة الكتاب الشهري المتنوع في مضامينه المعرفية يباع للقارئء في تونس بدينارين ونصف وقس على ذلك دورية عالم الفكر والثقافة العالمية وغيرها من الاصدارات الثقافيةالمفيدة الاخرى

يصل كل ذلك  الزاد الفكري والثقافي المتنوع من الكويت الى القارئ العربي  في كل البلدان العربية باثمان رمزية جدا خدمة للامة في هذا الميدان الشريف الذي قل الاهتمام به ووقع الانصراف عنه لاسباب عدة انه اقرب مايكون الى الهدية ونعمت الهدية من الكويت دولة وشعبا الى الامةعربونا منهما عن صدق الانتماء اليها

شعب الكويت ودولته على تعاقب قادتها وعلى تعاقب المسؤولين فيها لم تفكر في حجب اصداراتها متعللة بارتفاع كلفة هذه الاصدارات وضاءالة المردود  المادي الكويت. لم تلتفت  الكويت الى المردود المادي لاصداراتها الفكرية والثقافية لقناعتها باهمية الاستثما رفي المعرفة واعتبرت ان ماتقوم به في هذا المجال هو مظهر من مظاهر الشكر على ما افاء الله به عليها من خيرات

ليست العناوين التي ذكرت بعضها ممااحرص شخصيا على ان لايفوتني منها ما يصل الى الاسواق التونسية  هي كل ما تصدره هيئا ت الكويت الثقافية والجامعية والدينية خدمة للثقافة العربية فقد اصدرت الكويت موسوعة الفقه الاسلامي وهي الوحيدة من الموسوعات المختصة التي كمل العمل فيها وهي بين ايدي الباحثين والدارسين اضافة الى الاعمال المساعدة لها والمتمثلة في امهات الكتب العلمية التي تتكون من المجلدات العديدة فقد صدرت محققة مفهرسة واصدرت الكويت معاجم اللغة العربية محققة في طبعات جديدة واصدرت واصدرت مما قرات اخباره في الصحف والجرائد

انا لم ازر الكويت الامرة واحدة لحضور دورة انعقادلمجمع الفقه الاسلامي الدولي وكانت زيارةلم اخرج فيها من النزل الا الى المطار للعودة الى تونس ولذلك لا اعتبر نفسي زرت الكويت ولكنني اتابع كل ماياتي من الكويت مما سبق ان ذكرته  من الاصدارات مما اعتبره  افضل هدية وخير زاد تستحق عليه الكويت شعبا وقيادة وهيئات الشكر الخالص والدعاء الصادق بخير الجزاء من الله الذي هووحده القادر على جزاء المحسن بالزيادة له مما افاء الله به عليه

قال صديقي الاستاذ صالح الحاجة انه لايتمنى شيئا سوى ان تتهيا له الفرصة لزيارة الكويت لالغاية الا لان يسجد على ترابها شكرا  لله على وماوفق الله اليه الكويت من بذل وعطاء بدون من في ميدان قل  في هذا الزمان من يبذلون فيه

وانا من ناحيتي لايمكنني الا ان اوافق اخي صالح على ماتمناه واقول شكرا والف شكر للكويت فمن لايشكر الناس لم يشكر الله