رئيس الوزراء الجزائري السابق عبد المالك سلال في السجن

13 جوان 2019  (12:48) دوليّة

أمر قاضي التحقيق في المحكمة العليا الجزائرية، الخميس، بحبس رئيس الوزراء الجزائري الأسبق عبد المالك سلال بعد مثوله أمامه بشأن قضايا فساد. وأفاد التلفزيون الجزائري الحكومي أن سلال وصل في حدود التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي، إلى المحكمة العليا بحي الأبيار بالعاصمة.
وحسب المصدر ذاته فإن سلال سيمثل أمام قاضي التحقيق بشأن قضايا فساد (لم يذكر تفاصيلها).
ونقلت قنوات جزائرية خاصة فيديوهات لوصول سيارة عبد المالك سلال الى المحكمة العليا. وتولى سلال منصب رئيس الوزراء ما بين ماي 2012 حتى ماي 2017، وقبلها شغل عدة حقائب وزارية منها الموارد المائية والنقل. كما تولى سلال منصب مدير حملة الرئيس الجزائري المستقيل عبد العزيز بوتفليقة في رئاسيات 2009 و2014.
وأمس الأربعاء، أمرت المحكمة العليا بإيداع رئيس الوزراء الأسبق أحمد أويحيى الحبس المؤقت بسجن الحراش، شرقي العاصمة، على خلفية تهم فساد وتبديد أموال عامة وامتيازات غير مشروعة.