مرتجى محجوب يكتب لكم: شكرا وألف شكر للباجي قايد السبسي

20 جويلية 2019  (20:10) صالون الصريح

كتب: مرتجى محجوب

رجل مخضرم و محنك ، ما في ذلك من شك ،
يضرب موعدا مع التاريخ عبر رفضه المصادقة على قانون الاقصاء و الاستهداف المباشر لخصوم سياسيين لجماعة الحكومة و من لف لفها ، إضافة لبعض الحزيبات التي تطمع في تحصيل و لو مكان واحد تحت قبة البرلمان ، لا اعتقدها قادرة عليه و ان شاركت لوحدها في الانتخابات !
شكرا سيادة رئيس الجمهورية : الباجي قائد السبسي ، و الذي اعلم شخصيا انه لا يمكن ان يكون ابدا ، طرطورا أو لعبة في ايدي أي طرف داخلي او خارجي ، و لعل وقع الصدمة على الفاشلين الاقصائيين ، جعلهم ينزلقون الى ادنى مستويات النقد أو الانتقاد عبر الحديث عن. الحالة الصحية للرئيس أو تاثيرات عائلته و محيطه عليه و حديثهم الموهوم و المزعوم عن عزلته و عدم قدرته على التمييز بين الغث و السمين ...
انه انحطاط لا اتصور سي الباجي يبالي به و هو المنتخب مباشرة من الشعب التونسي و الذي تفوق شرعيته شرعية نواب البرلمان مجتمعين .
سي الباجي ، الذي نتمنى له موفور الصحة و العافية ، لم يرى فائدة في ارجاع القانون لبرلمان مصمم على تغيير قواعد اللعبة الانتخابية حسب مصالح مكوناته و حساباتهم و لم يشا في نفس الوقت الذهاب نحو استفتاء سيربك من دون شك رزنامة الانتخابات التشريعية و الرئيسية القادمة ، هو فقط رفض الامضاء على الاستهداف و الاقصاء و هو بعيد كل البعد عما يردده البعض من خرق للدستور ، لا يصوره الأخير و لا يرتب عليه أي عواقب أو استتباعات .
سي الباجي ، لقد ادخلت على الشعب طمانينة لا تقدر بثمن و اكدت بما لا يدع مجالا للشك انك رجل دولة بإمتياز و رئيس جميع التونسيات و التونسيين ، بعيدا عن حسابات و تخطيطات الفاشلين الاقصائيين ، و انا ننتظر خروجك العلني لمخاطبة شعبك المستعد للدفاع عن شرعيتك و عهدتك لاخر لحظة و حين .
ناشط سياسي مستقل