تقرير خاص/ 7 محاولات طعن لاعوان امن...مخطط «الذئاب المنفردة» يستهدف تونس

23 سبتمبر 2019  (18:41) تقارير خاصة

وفق تقارير سرية ومعلومات دقيقة، تم رصد تحركات سرية وتم التحذير من مخطط يستهدف تونس عن طريق الذئاب المنفردة وبطريقة فردية بعد تجنيد مجموعة من الموالين لداعش وتنظيم القاعدة من العناصر المتشددة والغير مصنفة لدى الوحدات الامنية.
وقد كانت التحركات انطلقت قبل الانتخابات ب3 اسابيع حيث فشلت بهض المحاولات المعزولة، اولها استهدف عون امن سياحي ثم سائق الجرافة وهو عامل بحضيرة اراد استهداف مركز حدودي بجرافة ثم محاولة اخرى معزولة باستعمال بندقية واصابة عون امن في مطار النفيضة وسيارته وهو في طريق العودة،لتتجدد محاولة اخرى امام مركز اقتراع بحي هلال كانت فاشلة وكذبتها الداخلية وعملية طعن مشابهة امام مقر هيئة الانتخابات بتوز ،ثم عملية معزولة ناجحة اليوم ببنزرت استهدفت عون امن ،ومحاولة بعدها بساعات في سوسة.
7 محاولات اسفرت عن جريح منذ فترة ،وشهيد اليوم في بنزرت وجريح عسكري على مستوى اليد، وتاني هذه العمليات ضمن مخطظ اجنبي حذر منه اكثر من خبير امني ومن بينهم علي زرمديني منذ فترة عبرالصريح يهدف اساسا الى ضرب المسار الديمقراطي في تونس،وافشال نجاح تونس في الاستحقاق الانتخابي الذي تسبب في اضطراب عديد الانظمة وتخوفها خاصة بعد الصفعة التي كان بطلها الشعب التونسي والصندوق من خلال اختيارات غير متوقعة لخبطت حسابات من راهن على شخصيات بعينها دون سواها،وقد كان متوقعا ان يتحرك مثلث التخريب في تونس وهو مثلث اجنبي حتى ان النشطاء العرب على مواقع التواصل توقعوا استهداف تونس بعد ان ضرب شعبها مثالا في الحرية والديمقراطية ،وكانت التحركات لاستهداف تونس كبيرة الا ان الاامن والجيش الوطنيين كانا بالمرصاد مما جعل العمليات تستهدف الاسلاك التي ضحت بارواحها من اجل سلامة الوطن في لعبة باتت مفضوحة ومكشوفة للعالم وبايادي تونسية من الذين اعلنوا انتمائهم لتنظيمات ارهابية.

م.م