تقرير خاص: «تسونامي» انتخابي قادم في تونس...قضايا كبرى وتحذير من فوضى ما بعد النتائج

05 أكتوبر 2019  (18:36) تقارير خاصة

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في ندوة صحفية، أنّ نسبة التصويت بالخارج في الانتخابات التشريعية، بلغت إلى حدود الساعة الثانية من ظهر اليوم السبت بتوقيت تونس، 4.6 بالمائة، معتبرا أنّ نسبة الاقبال تبقى دون المأمول، وأكّد أنّ الـ384 مكتب اقتراع الموزعين في دول العالم فتحت أبوابها في التوقيت المحدد.
في المقابل تحدثت عديد النقارير عن مفاجاة كبرى و«تسونامي» انتخابي جديد غدا في التشريعية، حيث سيكون التصويت عقابيا بدرجة يصفها بعض المحللين إلى «إنتقامي» ليعكس الغضب الشعبي من فترة الحكم الاخيرة، كما رجحت تقارير اجنبية أن تكون اجواء الإعلان عن النتائج الانتخابية مشحونة وقد تتصاعد حدتها وتصل الى اروقة المحاكم حيث سيكون الوضع التونسي والمشهد لصفة عامة غامضا بعد الانتخابات كما ستكون هناك محاكمات مع وجود معلومات عن امكانية مغادرة شخصيات سياسية تقلدت الحكم في الفترة السابقة إلى خارج البلاد ولدول اوروبية بعد الانتخابات ومباشرة بعد إعلان النتائج.
م.م