هذا ما فعلته إشاعة وفاة محمد الناصر بعبد الفتاح مورو

09 نوفمبر 2019  (12:50) الوطنية

كتب سمير الوافي

يعني بسبب هذه الإشاعة السخيفة التي وقعت في فخها أكبر وسائل الإعلام...كاد الأستاذ عبد الفتاح مورو يصاب بصدمة البارحة وأنا أبلغه بخبر وفاة رفيقه محمد الناصر خلال حواري معه في تسجيل وحش الشاشة...حيث تعكر مزاجه وسقط ريتم الحلقة في آخر جزء منها...وكدنا نوقفها مراعاة لمشاعره لكن الأستاذ مورو وافق على مواصلتها...ناعيا الفقيد معددا مناقبه وخصاله متحسرا على ذكرياتهما في المجلس...حائرا في كيفية تجاوز هذا الشغور الدستوري الجديد...وخيم الحزن على وجهه ونبرة صوته ودمعت عيناه...!

وواصل الحلقة بمزاج متعكر وذهن مشوش...وكاد يجذب ليلى الشابي من شعرها
" المشوش" وهي تشوش عليه وتحرجه بأسئلتها...لأنه أصبح بعد تلقي الخبر متوترا...!

ولكن الحمد لله الخبر إشاعة...وربي يطول في عمر سي محمد الناصر...وسامح الله من كان سببا في ترويج ذلك...وأعتذر لضيفي الاستاذ مورو لأنني وقعت في فخ الاشاعة مصدقا كل تلك الراديوهات والتلفزات والمواقع...