مجسّم للكعبة في شارع الحبيب بورقيبة…وعلاقته بالمتشددين…بلدية تونس توضح

11 نوفمبر 2019  (21:52) الوطنية

أكّدت بلدية تونس في بلاغ اليوم، أنّ العرض الذي تم تنظيمه أمس الأحد في شارع الحبيب بورقيبة وتضمّن فقرة تنشيطية تمثلت في وضع مجسم للكعبة الشريفة، احتفالا بالمولد النبوي الشريف وعيد الشجرة، لا علاقة له بالفكر المتشدد لا من قريب أو من بعيد خاصة وأن هذا الفكر لا يعترف بقداسة هذه المناسبة ويعتبرها خروجا عن الدين (بدعة).
وأوضحت أنّ الفقرة تأتي في إطار فقرات تظاهرة يوم دون سيارة التي تتسم بالتنوع وتتعدّد فيها عروض النحت والرسم والشطرنج والخط العربي ورشات البراعة اليدوية والرقص الغربي والشرقي، حسب نص البلاغ.
ونفت ما تم تداوله من ارتداء فتيات قاصرات للحجاب أثناء أداء رقصة "محمد نبينا" علما أنه تم اختيار لباس تقليدي "قفطان" مميز في إطار الرقصة.
كما تم اعتماد ديكور خاص بهذه المناسبة الدينية فيه مجسم للكعبة الشريفة لتقدير الإطار التربوي علاقة هذا الديكور بكلمات الأغنية، وفق البلاغ ذاته.