قراصنة يصورّون سرا من يشاهد الأفلام الإباحية على الأنترنت..للإبتزاز

15 نوفمبر 2019  (21:28) متفرقات

تزعم مجموعة من قراصنة الإنترنت "الهاكرز" أنها صوّرت بعض الناس سرا أثناء مشاهدتهم للأفلام الإباحية، عبر كاميرات الويب الخاصة بها، وستهددهم بمشاركة اللقطات مع أحبائهم وأقربائهم.
وفي معظم الأحيان، تكون هذه التهديدات فارغة وعديمة الجدوى، في محاولة لإجبار الضحية على دفع الأموال، ولكن تقريرا جديدا يكشف أن التكنولوجيا اللازمة للقيام بذلك موجودة بالفعل، وفقا لـ"ديلي ميل".
ويزعم خبراء الأمن في Proofpoint، أنهم عثروا على برنامج خبيث يسمح للقراصنة بالتقاط الفيديو عبر كاميرات الويب الخاصة بهم، دون علم الضحايا.
ويعمل البرنامج المعروف باسم "PsiXBot" على أجهزة الكمبيوتر، التي تعمل بنظام "مايكروسوفت ويندوز" فقط، وغالبا ما يجري تحميله على جهاز الكمبيوتر دون علم المستخدم.
ويمكن تثبيت البرنامج الخبيث من خلال موقع ويب مشكوك فيه، أو عن طريق تحميل ملف فيديو أو ملف موسيقى أو برنامج يتضمنه.
وبمجرد تحميل PsiXBot على جهاز الضحية، يظل مخفيا في الخلفية يترقب الفرصة حين يفتح المستخدم صفحة ويب، تحتوي على كلمة أساسية محددة متعلقة بالإباحية في العنوان. ويؤدي ذلك إلى تشغيل البرنامج لبدء تصوير المستخدم، من خلال كاميرا الكمبيوتر.
وفي حديثه مع صحيفة Bild الألمانية، قال ويرنر تالميير، خبير Proofpoint: "إنه موجود منذ عدة سنوات ولكن تمت إضافة وحدة جديدة تتيح للقراصنة التقاط الفيديو. فالتهديد الآن حقيقي، ووُزّع البرنامج بالفعل آلاف المرات".
كما يهددون أيضا بإرسال تفاصيل المواقع المستخدمة، وكل ما كتبه المستخدمون في أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم، إلى قائمة عناوين البريد الإلكتروني وحسابات مواقع التواصل الاجتماعي وجهات الاتصال الأخرى، التي سُرقت من المستخدم، وفقا لشركة Proofpoint.
المصدر: Bild