تقرير خاص/ تواصل عمليات الإستيلاء على أملاك الدولة بالقوة وانتهاك صارخ للقانون

06 ديسمبر 2019  (19:13) تقارير خاصة

تمكنت مصالح الإدارة الجهوية لأملاك الدّولة والشؤون العقارية بولاية باجة أمس من استرجاع ضيعة دولية فلاحية معروفة بـاسم "السعيدية" تمسح قرابة 548 هكتار منها 378 هكتار لأراضي محترثة و 100 هك غراسات لوز و31 هك مساحات رعوية، إلى جانب فضاءات ومساحات حيوية للبناءات وأراضي غير محترثة، كائنة بمعتمدية قبلاّط من ولاية باجة .
وقد تم استرجاع الضيعة المذكورة بالتنسيق مع مختلف أجهزة الدولة المعنية وذلك على اثر تنفيذ قرار إسقاط حق في التسويغ ضد شركة الإحياء وتنمية الفلاحية "السعيدية" صادر عن وزيري أملاك الدولة والشؤون العقارية والفلاحة والموارد المائية والصيد البحري.
وقد سلمت مصالح الإدارة الجهوية لأملاك الدولة بباجة الضيعة المسترجعة إلى مصالح ديوان الأراضي الدولية بولاية باجة (وحدة التصرف في الضيعات الدولية المسترجعة باجة 1) للتعهد والتحوز بها بصفة وقتية إلى حين إعادة توظيفها في الدورة الاقتصادية في أقرب الآجال.
جدير بالذكر ووفق تقارير خاصة أن المساحة الجملية للعقارات الدولية المسترجعة قد بلغت إلى حد الآن في ولاية باجة ما يناهز 14.443هك تم استردادها اثر تنفيذ قرارات إخلاء او قرارات إسقاط حق او أحكام قضائية أو حتى بصفة رضائية، وتتجه النية الى استرجاع الالاف الاخرى من الاراضي المنهوبة منذ الثورة والتي تم الاستيلاء عليها من مواطنين الى جانب السطو على عقارات ومناطق اثرية في انتهاك صارخ لاملاك الدولة واراضيها، وقد وجدت الوحدات الامنية صعوبات في اخلاء بعض المناطق والعقارات بسبب تصدي المواطنين للعمل اليومي لمصالح املاك الدولة.
م.م