تقرير خاص: حكاية الخافرات المتوغلة في المياه الاقليمية التونسية وخطة استباقية تحسبا لأي تصعيد عسكري في ليبيا

27 جانفي 2020  (19:41) تقارير خاصة

علمت «الصريح أون لاين» أنه تم التفطن مساء أمس إلى توغل خافرة عسكرية ليبية على بعد مسافة حوالي 10 أميال من ميناء الكتف ببن قردان، وقد تحولت على الفور دورية تابعة لفرقة الحرس البحري على عين المكان وقامت بالتنبيه على ربان الخافرة بضرورة بمغادرة المياه التونسية، إثرها إنسحبت تلك الخافرة إلى المياه الليبية في ظروف عادية...
هذا وقد اتخذت الوحدات الامنية والعسكرية احتياطات واجراءات جديدة من اجل حماية المياه الاقليمية التونسية من اي تدخل او محاولة اختراق بسبب الاوضاع الحالية في ليبيا خاصة بعد رصد خافرة في المياه الاقليمية منذ أيام واخرى امس.
كما اعلنت وزارة الخارجية خطة استباقية واجراءات حمائية لحماية التونسيين الموجودين على الاراضي الليبية تحسبا لاي تصعيد عسكري في ليبيا ومع تطورات الاوضاع هناك وفي حال مزيد تأزمها.
هذا كما توجد حالة تاهب ويقظة وانتشار عسكري وامني على الحدود بعد تواتر المعلومات عن تصعيد في المعارك بين الجانبين المتنازعين في طرابلس.
م.م